قوات التحالف تناشد المنظمات الإغاثية عدم مغادرة صنعاء

غربلة “ريبروف” !!

الزيارات: 2660
التعليقات: 0
عبدالله المري
http://www.rasdnews.net/?p=179327

منذ قدوم السيد ريبروف للإشراف على الأهلي، حتى بدأ “بالغربلة” التي أحدثت ضجة واستياء وصخب مابين الجمهور الملكي، هذا يؤيد والآخر يعارض وبشدة، لما آلت إليه هذه “الجرأة” التي أقدم عليها المدرب، وتعتبر مغامرة خطيرة، أما نجاح وكسر الروتين يسجل بإسمه، أو فشل ذريع يعقب القرار الذي اتخذه الأوكراني.

 

ريبروف بدأ “بإقصاء” لاعبين كان لهم دورًا كبيرًا وهام في تحقيق البطولات( الثلاثية الشهيرة )، وكانوا ركائز قوية وثابتة في الخارطة الملكية، فقد أعطوا هيبةً وصلابةً وإتزان آنذاك، ولكن الأوكراني كان له وجهة نظر مغايرة، خالفت كل المدربين الذين سبقوه وأشرفوا على تدريب النادي، فقرر إستبعاد مجموعة كبيرة من اللاعبين، لأنهم لا يخدمون خطته حسب قوله.

الخانة اليسرى ممثلة في( شيفو والمؤشر ) كانت نقطة ثُقل الفريق، وإحدى مفاتيح اللعب وأقواها، وكلمة السر بالنسبة للسيد[ جروس ]،، هذه الخانة( شُلّت ) تمامًا، وتم طمسها حتى أصبحت من الماضي، وتم إستبعاد شيفو وجلب من هو أقل منه أداءً وخبرة ( منصور الحربي )، وكذلك هو الحال “المؤشر” فقد أضحى يغرد خارج السرب وإلى المجهول.

هنا يأتي دور الإدارة، فيجب التدخل الحازم عن هذه( العنجهية ) التي ينتهجها المدرب، والوقوف بحزم تجاه ما يحدث في نادينا، فمن حق أي إدارة التدخل في شؤون وعمل المدرب وفق شروط ومعايير تسمح لهم بذلك دون الرجوع إليه، بحسب ما تقتضيه الحاجة والمصلحة العامة للنادي في أي عمل ممنهج يخالف الضوابط التدريبية لأي مدرب يعبث بمنظومة نادي بأكمله، ليتم إيقافه عن أي تصرف أرعن مخالفً للتشريعات، وفق الأسس والعمل الذي تم بناؤه من قِبل الإدارة، ليفقدك مجهود وعمل موسم كامل.

لسنا دعاة أو أننا ضد المدرب، ولكن الذي يحدث أمامنا لا يجب السكوت عنه، أجزم بأن يكون عمل “عقيم” ومفلس فنيًا وغير مجدي ولا يخدم مصلحة الفريق، فالذي نشاهده يُنبئ( بكوارث ) قادمة لا تحمد عقباها، ولن ينفع البكاء إذا طارت الطيور بأرزاقها، فعلى الإدارة التدخل العاجل لإنقاذ ما يتم إنقاذه قبل فوات الأوان، والجلوس مع السيد ريبروف، لكي يُعدل عن قراراته المجحفة بحق لاعبين خسرانهم، ونحن في أمس الحاجة الشديدة إليهم وإلى خبراتهم، حتى أصبح وجودهم مطلب ملح جدًا لا يقبل التشاور فيه.

ومضة :::::::

من سوء حظ ريبروف أنه أتى بعد الداهية السيد ( كريستيان جروس ) عقب ثلاثية تحققت بــ “ماركة سويسرية”  أصلية غير مقلّده بتاتًا، التي كُتبت بماءً من ذهب، فهل سيفعل( الأوكراني ) ويحقق ما حققه جروس، أم أنه يسير على خطى ومنهج السيد( قوميز ) المتدرّب ؟!!!

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>