ولي العهد يمنح الجمعيات الخيرية بـ”الجنوبية” 12 مليون ريال

أمانة الرياض تزيل 66 مخيمًا عشوائيًا

محليات

فريق تقييم الحوادث في اليمن: غارات التحالف استهدفت مواقع عسكرية للحوثيين

دوليات

الجيش اليمني يفرض سيطرته على مواقع جديدة في نهم ويواصل زحفه باتجاه العاصمة

دوليات

“الهلال” يصل إلى طوكيو

رصد سبورت

“المساحة الجيولوجية” تكتشف عينات جديدة لفيل صغير في صحراء النفود

محليات

فيديو.. شباب سعودي يبتكرون طرق جديدة لغسيل السيارات في المنازل

محليات

معاقبة مواطن أيد “داعش” واتفق مع عناصره لاغتيال رجال المباحث بالسجن 20 سنة

محليات

وزارة المالية تكشف عن إجمالي مصروفات الميزانية العامة للدولة خلال الربع الثالث

محليات

أمير مكة المكرمة ونائبه يستقلان أول رحلة تجريبية لقطار الحرمين .. غداً

محليات

تعرف على تفاصيل التقويم الزراعي الثقفي..  أقدم تقويم بالمملكة

تقارير

وزير العدل يوجه بإضافة مجال خامس لاستقطاب النساء للعمل على وظيفة “مطور برامج أول”

محليات

مجلس «الاستثمار اللبناني» يطالب بوقف الحملات التحريضية ضد المملكة

دوليات

الكهرباء ترف أم حياة ؟

الزيارات: 2514
التعليقات: 0
علي الزبيدي
http://www.rasdnews.net/?p=183900

سؤال غريب وإجابته بديهية فالكل سيقول بأن الكهرباء حياة!
ولكني سأخالف هذه الإجابة التي اجتمع عليها الجن والإنس واتفق عليها العرب الذين لم يتفقوا!

وليس هدفي من ذلك أن أعرف بين الناس على قاعدة خالف تعرف أو أنني من طلاب الشهرة الذين لم يجعلوا مخالفتهم للعقل فقط بل تعدوا ذلك ليخالفوا النقل بأهوائهم وطلبوا بتغيير تعاليم الدين بدعوى حرية العقل وهم لا يعلمون أنهم يتخلون عن نعمة من نعم الله عليهم تميزهم عن الحيوانات التي لا تعقل!

إذا لماذا جعلت الكهرباء ترف ؟!
وما هو السر خلف إجابتي الغريبة بأن الكهرباء ترف وليست حياة ؟
للعلم فإن هذه الإجابة ليست وليدة اليوم ولا اللحظة بل هي إجابة رضعناها مع أمهاتنا ويرضعها كل طفل بل ربما يتغذى بها وهو مازال في رحم أمه حين تنطفئ الكهرباء فتولول الأم ويصرخ الأب ويبكي الأطفال خوفا وهلعا!

هي إجابة كنا وما زلنا نراها ونسمعها ونلمسها ونعيشها بل حتى من في الغيبوبة والعناية المركزة قد تشربها وحفظها وآمن بأنّ الكهرباء ترف!
هي حياة لغير آهالي القنفذة وقراها !
هي حياة لكل من وجد مسؤولا يهتم!
هي حياة لكل من لم يعاني من انقطاع الكهرباء!
هي حياة لكل من لم ير طفله يبكي خوفا من الظلام الدامس!
هي حياة لكل من لم يبكِ على مريض انقطعت عنه الأجهزة!
هي حياة لكل من لم يخسر آلاف البضائع وتفسد عليه الأطعمة!
هي حياة لكل من لم يخسر أجهزته الكهربائية بسبب الانقطاعات المستمرة!

هي ترف عند المسؤول الذي يرى أن القنفذة هي مجرد مساحة يسكنها مجموعة من البشر!

هي ترف عند من لم يراع الأمانة التي كلف بها من قبل ولي الأمر!
هي ترف عند من وصلته معاناة الناس فلم يحرك ساكنا!

لكني أجزم بأنها حياة عند ملك الحزم الملك سلمان وحياة عند ولي العزم الأمير محمد وحياة عند أمير الحسم الأمير خالد وهم الذين لم يألوا جهدا في توفير كل ما يساهم في إيجاد حياة كريمة لأبناء هذا الوطن المعطاء وكلنا أمل وثقة أن الصوت حين يصل سيجد لدى ولاة الأمر صدى وستصبح الكهرباء حياة لأهالي القنفذة وما جاورها!

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>